يشيع أهالي حي الروابي بجدة اليوم الجمعة جثمان الطالب حسين عسيرى الذي توفي الثلاثاء الماضي إثر مشاجرة مع زميل له بمدرسة أبي ذر الغفاري بجدة.

وسيصلى على جثمان الطالب عقب صلاة الجمعة اليوم بمسجد ابن القيم بحي الروابي وسيوارى الثرى بمقبرة الخمرة، وفقا لـ”المدينة”.

وكان مساعد المتحدث الرسمي للإدارة العامة للتعليم بجدة الدكتور أحمد المالكي أوضح أن الطالبين يدرسان في الصف الأول المتوسط، ووقع بينهما تدافع نتج عنه سقوط الطالب، وتوفي خلال نقله إلى المستشفى، مبيناً أنه تم التوجيه بتشكيل لجنة للتحقيق في الحادِثة بالتنسيق مع الجهات المعنية.