أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، أن مجموعة العشرين ضخت حوالي 11 تريليون دولار لحماية الاقتصاد العالمي مع التزامها باتخاذ كل ما يلزم للتغلب على آثار الجائحة.

وأضاف الملك سلمان “أن مجموعة العشرين التزمت بسد الفجوة التمويلية في الصحة العالمية ودعمت بـ21 مليار دولار إنتاج أدوات التشخيص والعلاج واللقاحات وإتاحتها للجميع”.

ولفت خادم الحرمين إلى أن المملكة ركزت خلال رئاستها لمجموعة العشرين على مناقشة تداعيات كورونا وتوحيد الجهود الدولية لإنقاذ الأرواح.