أصبح البرتغالي بيدرو كايشينيا مدرب الشباب. ثالث المدربين المقالين من أندية المحترفين، بعد أن أعلنت إدارة النادي، الثلاثاء، إنهاء عقده وتكليف مواطنه كارلوس هرناندز مدرب درجة الشباب، ليلحق بالبرتغالي روي فيتوريا مدرب النصر، والجزائري نور الدين زكري مدرب ضمك، اللذين أقيلا في الفترة الماضية.

وجاءت إقالة بيدرو، بعد نتائجه المتذبذبة مع الفريق، وخروجه من نصف نهائي البطولة العربية بخسارته أمام الاتحاد 2-1 إياباً، بعد أن انتهت مباراة الذهاب بالتعادل الإيجابي 1-1.
على مستوى الدوري، يحل فريق الشباب في المركز الثالث في سلم الترتيب بـ19 نقطة، كسبها من 5 انتصارات و4 تعادلات.

وتولى كايشينيا قيادة الفريق الشبابي في مايو من العام الماضي، خلفاً لويس جارسيا مدرب الفريق السابق، الذي اعتذر عن تمديد عقده حتى نهاية الموسم الرياضي الماضي.