وجّه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة بالافتتاح الجزئي لمشروع امتداد طريق الإمام مسلم الذي تنفذه هيئة تطوير المنطقة بالتنسيق مع شركائها، ابتداءً من يوم الأربعاء 9 شوال 1440 هـ ،وذلك بهدف تعزيز انسيابية الحركة المرورية وتسهيل تنقلات سكان حي العزيزية والأحياء الواقعة غرب المدينة المنورة.

ويأتي التشغيل الجزئي للطريق الجديد بطول 3.6 كيلومتراً، والذي يربط بين طريق الأمير نايف بن عبدالعزيز (الجامعات)، وصولاً إلى طريق الخليفة عمر بن الخطاب رضى الله عنه، متواكباً مع خطة تحديث شبكة الطرق العامة بالمدينة ، ويساهم في تحقيق تطلعات سكان تلك الأحياء وتطوير خدمات الطرق العامة من خلال المشروع الجديد الذي يُشكل شرياناً هاماً يربط بين أحياء غرب المدينة مع الطريق الدائري الثاني وطريق الهجرة، ويسهل الحركة المرورية بما بتوافق مع رؤية الهيئة في تحسين الجوانب الحضرية لشبكة الطرق العامة ورفع مستوى التكامل مع المناطق المحيطة بالمشروع.

ويتضمن مشروع امتداد طريق الإمام مسلم 6 مسارات رئيسية في كلا الاتجاهين بعرض 64 متراً ، بالإضافة إلى 4 مسارات مخصصة للخدمات العامة والوقوف على جانبي الطريق الذي يفصل بينهما الجزيرة الوسطية المُضاءة بـ 85 من أعمدة الإنارة بتقنية (LED) الموفرة للطاقة والصديقة للبيئة، والتي جرى تركيبها وفقاً لمعايير التشغيل بهدف توزيع الإضاءة بطريقة هندسية ترفع مستوى الكفاءة التشغيلية للطريق الجديد.

يُذكر أن هيئة التطوير تعمل على تنفيذ مشروع جسر علوي على تقاطع الإمام مسلم مع طريق الأمير نايف (الجامعات) بالإضافة إلى الأعمال المتبقية من مشروع امتداد طريق الإمام مسلم والتي تشمل شبكات الخدمات العامة وأنظمة السلامة المرورية والأعمال الزراعية والأرصفة وتنسيق المواقع العامة على جانبي الطريق.

1
2