أعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي جو بايدن يريد إغلاق معتقل غوانتانامو قبل انتهاء ولايته.
وبذلك يُعيد بايدن إحياء وعد كان تعهّد به الرئيس الاسبق باراك أوباما خلال حملته الانتخابية لكنه لم يتمكن من الوفاء به لعدم وجود تسوية مع الكونغرس.
وردا على سؤال خلال مؤتمر صحافي حول إغلاق محتمل لمعتقل غوانتانامو خلال فترة حكم بايدن، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي “هذا بالتأكيد هدفنا ونيتنا”. أضافت “لذا بدأنا عملية مع مجلس الأمن القومي للعمل مع مختلف الوكالات الفدرالية وتقييم الوضع الحالي  الذي ورثناه عن الادارة السابقة».