أدان معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف اليوم, إطلاق الميليشيا الحوثية الإرهابية طائرة بدون طيار مفخخة باتجاه خميس مشيط، مستهدفة المدنيين والأعيان المدنية.

وأكد معاليه أن استمرار الاعتداءات الإرهابية التي تقوم بها الميليشيا الحوثية تعكس تحديها السافر للمجتمع الدولي، واستخفافها بجميع القوانين والأعراف الدولية، مطالبا المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته واتخاذ موقفا حاسما تجاه ميليشيات الحوثي، لوقف هذه الأعمال الإرهابية المتكررة التي تستهدف المنشآت الحيوية والمدنية.

وأشاد الحجرف بيقظة وكفاءة قوات تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة وقوات الدفاع الجوي الملكي السعودي، ونجاحها في التصدي لكل الاعتداءات الإرهابية التي تقوم بها ميليشيا الحوثي الإرهابية، مؤكداً تضامن ووقوف مجلس التعاون مع المملكة ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات للدفاع عن أراضيها وحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين فيها.