كشف رئيس وزراء حكومة إقليم البنجاب عثمان بوزدار عن تورط وكالة مخابرات معادية وراء التفجير الذي وقع الأسبوع الماضي في حي سكني بمدينة لاهور عاصمة إقليم البنجاب وأدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة أربعة وعشرين بجروح.

وأضاف بوزدار في مؤتمر صحفي عقده اليوم بلاهور أن أجهزة الأمن تمكنت من اعتقال جميع أفراد الخلية الإرهابية التي نفذت التفجير بسيارة مفخخة في حي “جوهر تاون”.

وبيّن أن قسم مكافحة الإرهاب في شرطة إقليم البنجاب تمكن من التوصل إلى جميع الإرهابيين المتورطين في التفجير خلال أربعة أيام، مضيفاً أن اعتقال جميع عناصر الخلية الإرهابية يعتبر نجاح أمني كبير.

وأضاف أنه اتضح من خلال التحقيق مع المعتقلين وقوف وكالة مخابرات معادية وراء مساعدة وتمويل هذه الشبكة الإرهابية.